اخبار

أسعار السكر تصل 50 جنيها للكيلو رغم تعزيز المخزون الاستراتيجي

شهدت أسعار السكر ارتفاعا غير مسبوق في السوق المحلي، على الرغم من أن السعر المعتاد

يتراوح ما بين 27 إلى 30 جنيها ويُطرح السكر في مبادرة تخفيض الأسعار تحت رعاية مجلس الوزراء،

بسعر 27 جنيها، علاوة على  أن المبادرة تتضمن 7 سلع أساسية وهي السكر، وزيت الطعام، والأرز

والفول، والعدس، والألبان، والجبن الأبيض، والمكرونة، واللحوم والدواجن والبيض

 

اقرا ايضا……رئيس الوزراء يكلف بمتابعة الأسواق بصورة دورية للتأكد من تطبيق خفض الأسعار

تابعوا قناة eg عربي على الواتساب لمعرفة أحدث أخبار

 

وفي الأسواق الموازية والسوبر ماركت، شهدت أسعار السكر زيادة غير مسبوقة، حيث يتراوح سعر

الكيلو ما بين 40 وحتى 50 جنيها، باختلاف منطقة عن أخرى.

وكان الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، قد أكد على أن ‏المخزون الاستراتيجي

للسكر يكفي حتى إبريل 2024.

وقالت الوزارة، إن موسم حصاد قصب السكر وبنجر السكر يبدأ خلال شهري يناير ‏وفبراير القادمين،

مما ‏يزيد من المخزون الاستراتيجي من السكر.

وكانت وزارة التموين ممثلة في الهيئة العامة للسلع التموينية قد تعاقدت على ‏‏100 ألف طن سكر

أبيض ووصول النصف الثاني من الشهر الجاري.

 أبرز السلع التي تم طرحها في مبادرة تخفيض أسعار السلع من خلال شركة النيل للمجمعات  الاستهلاكية:

 

سكر حر 1 كيلو بسعر 27 جنيها بدلا من 35 جنيها

زيت خليط معبأ 800 مل بسعر 40 بدلا من 45

زيت خليط 2.1 لتر بسعر 97.75 جنيه بدلا من 118 جنيها

كيلو أرز بلدي عريض الحبة بسعر 22 بدلا من 28 جنيها

أرز مستورد 1 كيلو 20 جنيها بدلا من 25 جنيها

دواجن برازيلي مجمدة 1 كيلو بسعر 85 جنيهًا بدلا من 115 جنيها

طبق بيض 30 بيضة 125 جنيها بدلا من 150 جنيها

مكرونة 1 كيلو 17.5 جنيه بدلا من 20 جنيها

مكرونة 350 جراما بسعر 5.75 جنيه بدلا من 7.5 جنيه.

وكان وزير التموين والتجارة الداخلية قد “ألزم كافة الشركات والمنشآت التي تقوم بتعبئة السكر

الحر غير المربوط على البطاقات التموينية بأن تدون في مكان ظاهر على العبوات المعدة للبيع

باللغة العربية وبخط واضح يصعب إزالته أو محوه في ظروف التداول العادية (اسم وعنوان جهة

التعبئة، الوزن الصافي، سعر البيع للمستهلك، تاريخ الإنتاج، مدة الصلاحية) ويدون بلد المنشأ،

واسم المستورد وعنوانه في حالة الاستيراد أو تدون عبارة سكر مصري في حالة الإنتاج المحلي”.

زر الذهاب إلى الأعلى