اخبار

شكري ونظيره الفرنسي في مباحثات ثنائية موسعة لتنسيق الجهود لوقف الحرب في قطاع غزة

بحث وزير الخارجية سامح شكري اليوم الأحد مع وزير أوروبا والشئون الخارجية الفرنسي

ستيفان سيجورنيه الذي يقوم حاليا بزيارة إلى القاهرة, الأزمة في قطاع غزة, بالإضافة إلى

العلاقات المصرية – الفرنسية المتميزة وسبل تعزيزها في شتى المجالات والقضايا الإقليمية

والدولية محل الاهتمام المشترك.

 

اقرا ايضا……إسرائيل تتكبد أسوأ الخسائر في غزة وتطوق خان يونس

تابعوا قناة eg عربي على الواتساب لمعرفة أحدث أخبار

 

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السفير أحمد أبو زيد – في تدوينة عبر حسابه

على منصة “إكس” – إن الوزيرين عقدا اجتماعا ثنائيا مغلقا.

 

وأضاف “نرحب بالوزير ستيفان سيجورنيه في أول زيارة له للقاهرة، ونثمن علاقتنا الإستراتيجية

مع فرنسا، ونتطلع للعمل سويا للدفع بشراكتنا نحو آفاق أرحب، وتعزيز تنسيقنا الوثيق بشأن

التحديات المشتركة”.

ومن المقرر أن يعقد الوزيران مؤتمرا صحفيا مشتركا في ختام المباحثات.

 

وكان الوزير الفرنسي قد وصل إلى القاهرة مساء أمس السبت في زيارة هي الأولى من نوعها منذ

توليه مهام منصبه، وذلك ضمن جولة بالمنطقة وتشمل الأردن وإسرائيل والأراضي الفلسطينية ولبنا

ويسعى سيجورنيه في جولته إلى “العمل للتوصل إلى وقف لإطلاق النار والإفراج عن الرهائن” وإقناع

الفرقاء بـ”إعادة فتح الأفق السياسي” استنادا إلى مبدأ حل (قيام) الدولتين، وفق المتحدث باسم الوزارة

كريستوف لوموان.

زر الذهاب إلى الأعلى